دورة أساسيات التعريض – الجزء الأول

في أساسيات التصوير by Kareem Alahdab Photography0 التعليقات

أهلاً وسهلاً، أتمنى أن تكونوا قد استمتعتم بإجازة نهاية الأسبوع.

موضوعنا اليوم هو الجزء الأول من دورة أساسيات التعريض و هو أحد المواضيع الجوهرية في التصوير. اذا كنت تصور في الوضعية التلقائية للكاميرا و أردت أن تتعرف عن طريقة تحكم الكاميرا بإضاءة الصورة أو أردت أن تتعلم عن بعض الأدوات المتاحة لك و التي ستساعك كمصور فأدعوك لقراءة هذه السلسلة.

ما هو التعريض؟

بطريقة بسيطةالتعريض هو وصف لمدى كون الصورة فاتحة أم داكنة. وفي أغلب أوضاع الكاميرا ما عدا التلقائي فستكون قادراً على رؤية شريط التعريض على شاشة الكاميرا كما هو ظاهر في الصورة أدناه.

نقطة الوسط أو الصفر تعبر عن التعريض المناسب، والتحرك بشكل تصاعدي الى اليمين يعني أن إنارة الصورة ستزداد بينما التحرك التنازلي باتجاه اليسار يعني الانخفاض في إنارة الصورة. دعونا نتكلم بصيغة رقمية أكثر، كل زائد واحد الى اليمين تعني تضاعف الإنارة المسجلة من قبل الحساس (زائد 1 وقفة ضوئية)، بينما كل سالب واحد الى اليسار تعني انخفاض الإنارة الى النصف (ناقص 1 وقفة ضوئية).
The exposure bar on the LCD screen of a Canon 5D Mark 3

The exposure bar on the LCD screen of a Canon 5D Mark 3.
شريط التعريض على شاشة كاميرا كانون 5دي مارك 3

مثلث التعريض

ان كنت تصور باستخدام الوضع التلقائي للكاميرا فقد لا تدرك أن الكاميرا تتحكم بثلاثة إعدادت لتتحكم بدرجة إنارة الصورة، وهذه الإعدادت تعرف بمثلث التعريض. فهم هذه الإعدادت جداً مهم لأي مصور لأنها ستصبح جزء من أدواتك الفنية. فقد تستخدمها للتحكم بالإحساس الموجود في الصورة، أو لإظهار أو إخفاء الحركة في الصورة أو قد تساعدك في التقاط صورة قد تكون شبه سوداء دونها. في ما يلي شرح مبسط لهذه الثلاثة متغيرات و كيف قد تؤثر على التعريض:

Left: under exposed photo of a flower taken at a shutter speed of 1/800th of a second. Right: Corrected the exposure by shooting at 1/400th of a second.

Left: Under exposed image of a flower taken with a shutter speed of 1/800th of a second. Right: Corrected exposure of the same flower by reducing the shutter speed to 1/400th of a second.
اليسار: تعريض ناقص لصورة زهرة أخذت بسرعة غالق 800 جزء من الثانية. اليمين: تم تعديل التعريض بعد خفض سرعة الغالق الى 400 جزء من الثانية.

المدة التي يتعرض حساس الكاميرا للضوء و يقاس بالثانية أو أجزاء من الثانية.
كل ما قلت المدة كل ما أصبحت الصورة داكنة أكثر.
العلاقة إيجابية، أي عند مضاعفة المدة التي يتعرض لها الحساس للضوء تتضاعف إضاءة الصورة (+1 وقفة ضوئية).
التسلسل: 30ث 15ث 8ث 4ث 2ث 1ث 0.5ث 1/4ث 1/8ث 1/15ث 1/30ث 1/60ث 1/125ث 1/250ث 1/500ث 1/1000ث 1/2000ث 1/4000ث
To the left, an under exposed flower shot at ISO 100. To the right, a correct exposure of the same flower when increasing the ISO to 200.

Left: Under exposed subject shot at ISO 100. Right: Correctly exposed subject at ISO 200. يسار: تعريض ناقص عند التصوير بحساسية 100. يمين: تعريض مناسب بعد رفع الحساسية الى 200.

حساسية الكاميرا للضوء.
كل ما زادت الحساسية زادت إضاءة الصورة.
العلاقة إيجابية أي عند مضاعفة الحساسية للضوء تتضاعف إضاءة الصورة.
التسلسل: 100ISO 200ISO 400ISO 800ISO 1600ISO 3200ISO 6400ISO 12800ISO 25600ISO
A side by side compairson of the same subject, photographed once under-exposed with an aperture of F4 and correctly exposed at an aperture of F/2.8

Left: Under-exposed subject shot with an aperture of F/4. Right: The exposure was balanced by opening or widening the aperture to F/2.8
يسار: تعريض ناقص لوردة تم تصويرها بفتحة عدسة F/4.0. يمين: تم تعديل التعريض عن طريق توسيع فتخة العدسة ل F/2.8.

فتحة العدسة التي يمر الضوء من خلالها ليصل الى حساس الكاميرا. ويمكنك أن توسع أو تضيق فتحة العدسة من خلال التحكم بشرائح متواجدة في داخل العدسة نفسها.
كل ما توسعت فتحة العدسة (رقم F أقل) كلما زادت إضاءة الصورة.
العلاقة إيجابية بين فتحة العدسة و التعريض، أي عكسية بين رقم F و التعريض. فمثلاً اذا أخذنا صورة برقم F 2.8و أخرى مشابهة برقم F 4 سنجد أن الأولى تحتوي على ضعف الإضاءة.
رقم التسلسل لفتحة العدسة لا يتبع نفس نمط الإعدادات السابقة، لذلك أنصح قراءتها و محاولة حفظها مع التدريب.
التسلسل: F/1.4 F/2 F2.8 F/4 F/5.6 F/8 F/11 F/16 F/22

التعريض يزداد إذا

الخلاصة

تقوم الكاميرا بالتحكم بإنارة الصورة عن طريق سرعة الغالق و الحساسية و فتحة العدسة. فالتعريض هو مجموع لهذه المعايير الثلاثة وذلك يتيح لك أكثر من طريقة للوصول الى نفس التعريض. فمثلاً التعريض لمنظر تم تصويره باعدادات سرعة غالق 100 جزء من الثانية و حساسية 100 و رقم F 2.8 ستعادل نفس تعريض المنظر اذا تم تصويره باستخدام الإعدادات: سرعة غالق 50 جزء من الثانية و حساسية 100 و رقم F 4. لذلك أنصح بإعادة قراءة المقال لفهم طريقة تأثير كل من هذه الإعدادات على التعريض بالإضافة الى تجربة تغيير كل منها بعد وضع الكاميرة على الوضعية اليدوية و ملاحظة مدى تأثيرها على إنارة صوركم.

قد تجد نفسك في المستقبل في حالة تجبرك على استخدام وضع غير الوضع التلقائي لأخذ الصورة الأنسب. في الجزء الثاني من دورة أساسيات التعريض سنعطي بعض الأمثلة عن متى يفضل استخدام الأوضاع الأخرى للكاميرا لأخذ الصورة الأنسب

انشرها

اترك تعليقك